أتشكاه

أتشكاه azeritravel.az

أتشكاه معبد للنار يبعد عن باكو 30 كيلومترا ويقع في سوراخاني في شبه جزيرة أبشيرون. نشأت معابد النار في القرين السابع عشر والثامن عشر في الأماكن: لا تطفأ فيها النيران التي كانت موضع إجلال واحترام منذ نشأة الديانة الزرادشتية، فالنار أحد رموزها المقدسة. طوال القرن الثامن عشر بنيت قاعات للعبادة وحجيرات للكهنة.

في أوائل القرن التاسع عشر بدا هذا المعبد في سوراخاني كما يبدو الآن: وهو مبنى خماسي الأضلاع والزوايا، له سور خارجي وبوابة عند المدخل. ومما يميز مذبح المعبد الرئيسي الذي يقع في وسط الفناء وجوده في قاعة رباعية الزوايا، وهناك غرفة للضيوف على طراز غرف الضيوف التقليدية في أبشيرون وشرفة فوق المدخل الرئيسي.

أقدم مباني هذا المجمع هو الأسطول (1713) فيما المباني الأحدث عهدا في المذبح الموجود في الوسط الذي شيد بأموال التاجر كانشاغار عام 1866 حسب ما تذكره السجلات التاريخية الهندية، أو عام 1810 استنادا إلى النقوش الكتابية.
يوجد العديد من الكتابات المنقوشة بالخط الهندي في الحجيرات، كما أن هناك ست عشرة كتابة رمزية وقصيدة وجميلة منقوشة باللغة السنسكريتية. ظل المعبد مقرا اجتماعات حتى العام 1880 حين توفي آخر هندي مقيم فيه، أو رحل إلى وطنه.

أعيد ترميم المعبد عام 1975 وفي عام 1998 أصبح على لائحة الأماكن التراثية العالمية التي تضعها منظمة اليونيسكو. وقد أعلنت أرض هذا المعبد محمية تاريخية ومعمارية اسمها معبد أتشكاه بناء على مرسوم رئاسي صدر في شهر كانون الأول / ديسمبر عام 2007. وأبواب المعبد اليوم مفتوحة أمام الزائرين.